كلية التربية ابن رشد تصدر كتابا عن القراءات القرآنية في المعجمات اللغوية

كلية التربية ابن رشد تصدر كتابا عن القراءات القرآنية في المعجمات اللغوية

صدر حديثا في كلية التربية ابن رشد للعلوم الانسانية بجامعة بغداد كتاب بعنوان ( القراءات القرآنية في المعجمات اللغوية حتى نهاية القرن السابع الهجري  للتدريسي من قسم اللغة العربية الأستاذ الدكتور عبد الرحمن مطلك وادي .

تالف الكتاب الذي يقع في 680 صفحة من ثلاث أبواب بتسعة فصول كان الباب الاول بعنوان القراءات القرآنية والمعجنات اللغوية وجاء بثلاثة فصول ، تناول الفصل الاول تعريف وتقويم اما الفصل الثاني فتناول مصادر القراءات في المعجمات ،بينما كان الفصل الثالث عن المناهج والآراء ،أما الباب الثاني فكان عن القراءات القرآنية في المعجمات اللغوية جاء بفصلين،حيث تناول الفصل الاول القراءات العشر المتواترة ، فيما تضمن الفصل الثاني القراءات الشاذة ،وأخيرا ” الباب الثالث الذي كان عن ظواهر القراءات في المعجمات تضمن أربعة فصول ،جاء الفصل الأول بعنوان الظواهر النحوية ،وتناول الفصل الثاني الظواهر الصرفية وتضمن الفصل الثالث الظواهر الصوتية ،أما الفصل الرابع وكان عن الظاهر اللغوية .

هدف الكتاب الى التعريف بالقراءات القرآنية وسبب نشوئها منذ نزول القرآن الكريم حتى يومنا هذا ،مع التعريف بالمعجمات اللغوية التي عدت نفسها أحد حراس القرآن الكريم ،وكذلك رصد القراءات القرآنية في المعجمات ،متواترها، وشاذها ،ونسبتها إلى أصحابها وتوثيق هذه النسبة كما في كتب القراءات المعتمدة ،فضلا” عن رصد الظواهر النحوية والصرفية والصوتية واللغوية التي مثلت في المعجمات ،وإثبات أن تفاوت القراءات في هذه الظواهر مرآة صافية لمذاهب العرب في كلامهم.