كلية الفنون الجميلة تناقش اداء الممثل بين المركز والهامش

كلية الفنون الجميلة تناقش اداء الممثل بين المركز والهامش

شهدت كلية الفنون الجميلة بجامعة بغداد مناقشة اطروحة الدكتوراه  الموسومة (اداء الممثل بين المركز والهامش في العرض المسرحي العراقي المعاصر) للباحث حازم عوده صيوان الحميداوي من قسم المسرح.

يرى الباحث ان المسرح  فعل ثقافي اجتماعي يتفاعل مع الاخر (المتلقي) عبر عناصر عديدة يخلقها العرض، ولعل اهم تلك العناصر هو الممثل الذي ظهر بشكله المتفرد كحضور مميز وفاعل منذ العصور الاغريقية ، ثم ليتطور ذلك الحضور للممثل شكلاً ومضموناً بعد متغيرات عديدة، لتأتي الكثير من التجارب وسط ظروف سياسية واجتماعية واقتصادية ودينية.

وتناول الباحث موضوعاً شاملاً لأداء الممثل ما بين المركز والهامش في العرض المسرحي، و الطروحات الجمالية  ، فضلا عن المركز والهامش في الطروحات الفلسفية والجمالية ، الى جانب المركز والهامش في العرض المسرحي ، والمركز والهامش لأداء الممثل في الاتجاهات الاخراجية

واستنتج الباحث ان ظهور الممثل بوصفه مركزاً في اغلب الاتجاهات المسرحية، عبر ادائه الذي جعله شاغلاً لفضاء العرض ومسهماً منتجاً في الكشف عن مفردات العرض الاخرى.

 واورد الباحث مجموعة من الاستنتاجات تناولت الفرق بين التمثيل والاداء التمثيلي ، فمن الضرورة ان يتقمص الممثل في اداءه التمثيلي  .