محاضر لتدريسي من كلية التربية للبنات حول تعدد الثقافات في العالم الرقمي

محاضر لتدريسي من كلية التربية للبنات حول تعدد الثقافات في العالم الرقمي

ألقى التدريسي في قسم الحاسبات بكلية التربية للبنات الاستاذ الدكتور اياد عبد القهار محاضرة بعنوان (تعدد الثقافات في العالم الرقمي) هدفت المحاضرة الى مناقشة أسباب تعدد الثقافات واختلافها مابين الاجيال وتسليط الضوء على تأثير التقانات الحديثة في هذه الثقافات .

استهل محاضرته بالمقولة القائلة (الانواع المختلفة من التجارب والخبرات تؤدي الى هياكل مختلفة من العقول) وذكر ان اختلاف ثقافات الاجيال تأثرت بشكل كبير بالتقانات الحديثة في هذا العصر  فجيل العصر الرقمي الذي نشأ بوجود الانترنت لم يتغير نظامهم الاجتماعي وثقافاتهم تغيرا تدريجيا مقارنة بشباب الامس ولم تتغير ملابسهم وانماط حديثهم كما حدث بين الاجيال التي سبقتهم، لقد انبثق فاصل ضخم غير الاشياء بشكل جوهري فلم يعد ممكنا على الاطلاق الرجوع الى الخلف بسبب وصول التقنية الرقمية وانتشارها بشكل متسارع.

وبين عبد القهار ان تاثير التقنية الرقمية أصبح واضحا على الاجيال  اذ لوحظ ان ساعات القراءة بالنسبة لخريجي الجامعة اليوم تبلغ في متوسطها 5000 ساعة وتزيد عن 1000 ساعة على اجهزة العاب الكومبيوتر والهواتف الذكية و 2000 ساعة في مشاهدة التلفاز وتعد الالعاب الالكترونية ورسائل الكومبيوتر ومواقع التواصل جزء لا يتجزأ من حياتهم، فهم يعالجون المعلومات ويفكرون بشكل مختلف عن اسلافهم.