كلية العلوم بجامعة بغداد تدرس مرضى السكري من المصابين بمرض الشرايين التاجية


كلية العلوم بجامعة بغداد تدرس مرضى السكري من المصابين بمرض الشرايين التاجية

 

           نوقشت في قسم الكيمياء بكلية العلوم جامعة بغداد، رسالة الماجستير الموسومة “دراسة كيموحيوية لفعالية Myeloperoxidase وبعض المعايير ذات العلاقة لدى مرضى السكري العراقيين المصابين بمرض الشرايين التاجية” للطالب احمد كريم عذيب.

وهدفت الرسالة الى التحقق من فعالية انزيم المايلوبيروكسيديز(MPO)، انزيمات البيروكسيديزز الكلية، فضلا عن تحديد حالة الاجهاد التأكسدي وبعض المعاملات الكيموحيوية لدى المرض العراقيين المصابين بامراض الشرايين التاجية (CAD) في حالة وجود او عدم وجود داء السكري من النوع الثاني (T2DM) ومقارنة النتائج مع اشخاص اخرين اصحاء ومعرفة تأثير هذه المعاملات الكيموحيوية وارتباطها بتطور المرض.

وتوصلت الدراسة الى ارتباطج الزيادة في فعالية MPO وفعالية انزيمات البيروكسيديزز الكلية في مرضى CAD الى جانب تأثير السكري على أنشطة هذه الإنزيمات بمضاعفات CAD ثم تسهم في القدرة على تطويره، والمستويات العالية من TOS و OSI و MDA و oxLDL وكذلك انخفاض مستوى TAS في مرضى CAD مع السكري أكثر من مثيله بدون السكري، يعني أن عدم التوازن بين المؤكسدات ومضادات الأكسدة في مرضى السكري يؤدي إلى زيادة الاجهاد التأكسدي، وبالتالي زيادة عامل الخطر لتطوير CAD. ومن المثير للاهتمام، ان السكري هو واحد من أقوى عوامل الخطر الرئيسية لل CAD، والأفراد الذين يعانون من ارتفاع مؤشر كتلة الجسم هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، إذ يمكن استخدام المستويات المرتفعة من BNP في كلا المجموعتين من المرضى كعلامة مصلية للكشف عن CAD.