كلية الهندسة بجامعة بغداد تناقش المعالجة النباتية لأيونات الكادميوم، النحاس والنيكل من المياه الملوثة المحاكاة بأستخدام الاراضي الرطبة المشيدة


كلية الهندسة بجامعة بغداد تناقش المعالجة النباتية لأيونات الكادميوم، النحاس والنيكل من المياه الملوثة المحاكاة بأستخدام الاراضي الرطبة المشيدة

شهدت كلية الهندسة مناقشة اطروحة الدكتوراه للطالبة “سهير لؤي زكي” في قسم الهندسة البيئية عن بحثها الموسوم (المعالجة النباتية لأيونات الكادميوم، النحاس والنيكل من المياه الملوثة المحاكاة بأستخدام الاراضي الرطبة المشيدة)

يهدف البحث الى دراسة امكانية الأراضي الرطبة المشيدة ذات الجريان تحت السطحي الافقي في إزالة أيونات (الكادميوم ، النحاس والنيكل) الثنائية من المياه الملوثة المصنعة بأستخدام نبات الدفلة.

وبينت النتائج ان تلك المعاملات كانت عالية لكل من عنصري الكادميوم والنحاس والتي تدل على ان نبات الدفلة من الممكن ان يعتبر كنبات مراكم لهذين العنصرين. اما فيما يخص عنصر النيكل فعلى الرغم من ارتفاع معاملي التراكم والتركيز الا ان معامل النقل كان اقل من 1 مما يدل ان النبات غير قادر على نقل العنصر من الجذر الى الساق والاوراق مما يدل ايضا على ان النبات لايعد مراكما لهذا بينت النتائج ان اعلى كفاءة ازالة تم الحصول عليها في زمن استبقاء 7 أيام، حيث وصلت الى100% لكل من عنصري النحاس والكادميوم و 70% لعنصر النيكل. بينت النتائج بأن التغير في تراكيز العناصر الثلاثة في الماء المعالج المستخدمة في التجربة مع الزمن يمكن تمثيلها رياضيا من خلال المعادلات المتعددة الحدود من الدرجة الثانية.