معهد الهندسة الوراثية يعقد ورشة عمل عن “انزيمات البيتا-لاكتاميز واسعة الطيف”


معهد الهندسة الوراثية يعقد ورشة عمل عن “انزيمات البيتا-لاكتاميز واسعة الطيف”

عقد معهد الهندسة الوراثية والتقنيات الإحيائية للدراسات العليا بجامعة بغداد ورشة عمل الكترونية بعنوان:

(أنزيمات البيتا-لاكتاميز واسعة الطيف وطرق الكشف عنها).

وقدم محاضرة الورشة استاذ مساعد دكتور قيس قاسم غيمة التدريسي في المعهد.

وتهدف الورشة الى التعرف على اهم المستجدات حول انواع وتأثيرات وخطورة انزيمات البيتا-لاكتاميز واسعة الطيف وانواع البكتريا المنتجة لها وكذلك اهم طرق الكشف عنها.

وتطرقت المحاضرة الى الأسباب التي تدعوا الباحثين الى الاهتمام بهذا النوع من الأنزيمات خاصة على المستوى الطبي والبحثي والتي قد يؤدي اهمالها الى زيادة البكتريا المقاومة للمضادات الحيوية في مؤسسات الرعاية الصحية والمستشفيات.

تناولت الورشة عدة محاور أساسية فالمحور الاول ركز على أهم التصنيفات المعتمدة عالميا لانزيمات البيتالاكتاميز واهم أنواعها خاصة التي تشكل خطورة على المرضى الراقدين في المستشفيات او ممن يعانون من ضعف المناعة كونها تؤدي الى تقليل فرص العلاج واختيار المضاد المناسب خاصة في الاصابات الخطرة كما هو الحال مع التهابات المجاري البولية او التهاب الرئة التي تسببها بعض انواع البكتريا المعوية مثل Klebsiella، في حين تناول المحور الثاني اهم طرق الكشف عن هذه الانزيمات على المستوى المظهري او على المستوى الجزيئي والمقارنة بين هذه الطرق من ناحية الحساسية او الدقة في الكشف, اضافة الى تحديد اهم الاليات التي ممكن بها ان نقلل من خطورة وانتشار هذه الانزيمات في مؤسساتنا الصحية.