مركز الدراسات الدولية يعقد حلقة نقاشية افتراضية حول ظاهرة الاتجار بالبشر في العراق بعد عام 2003


مركز الدراسات الدولية يعقد حلقة نقاشية افتراضية حول ظاهرة الاتجار بالبشر في العراق بعد عام 2003

 

اقام قسم دراسة الازمات في مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية بجامعة بغداد حلقة نقاشية الكترونية  تحت عنوان ( ظاهرة الاتجار بالبشر في العراق بعد العام  2003) .

وتناول الباحث في المركز الدكتور علاء عبد الزاق تجارة البشر في العراق بعد 2003 وتجربته وتجريمه في منتصف القرن العشرين و كان  الاتجار بالبشر ظاهرة موجودة  منذ  عصور سحيقة في القدم الا ان  تجريمه لم يجري الا  في منتصف القرن العشرين، وكانت العبودية  ظاهرة شائعة في عدد كبير من المجتمعات حتى ان العبيد كانوا أكثر عددا من الاحرار، ولم ينل العبيد حريتهم وحقوقهم الا بعد اعلان الرئيس الامريكي السادس عشر ابراهام لينكولن (1809-1864) الاعلان عن تحرير العبيد وخاض من اجل الوصول لهذا الهدف صراعا مريرا وحربا اهلية كادت تودي بالنظام السياسي الامريكي.

وأكد الباحث انه من المفترض ان تجري جملة من منظمات المجتمع المدني سيما تلك المعنية بحقوق الانسان حملة توعية ترمي للمخاطر المترتبة على هذه الظاهرة من نواح الحفاظ على بنية الاسرة العراقية وتحصين الاسر التي ترزح تحت خط الفقر من الوقوع في براثن المتجرين بالبشر .